لماذا تختلف الوان النجوم

لماذا تختلف ألوان النجوم؟ تظهر النجوم بألوان متعددة ، بما في ذلك الأصفر والأبيض والأزرق والأحمر. يعود سبب اختلاف ألوان النجوم إلى اختلاف درجة حرارة النجم ، وأن أقل النجوم حرارة هي اللون الأحمر ، تليها النجوم الصفراء ، ثم النجوم فهي زرقاء اللون ، وذلك الأزرق. تعتبر النجوم من أكثر النجوم سخونة ، وهذا يثبت أن بعض النجوم يتغير لونها بمرور الوقت ، وذلك بسبب التغير في درجة حرارة النجم نفسه.

لماذا النجوم بألوان مختلفة؟

يعود سبب اختلاف ألوان النجوم في السماء إلى مجموعة من العوامل ، وهي العوامل التي ساهمت في ظهور النجوم السماوية بألوان مختلفة كما نراها ، وتختلف عن بعضها البعض ، وهذا المنظر ساهم في إعطاء السماء بريقاً خاصاً من الجمال والروعة. أدى إلى اختلاف ألوان النجوم في السماء وصُنفت على النحو التالي:

  1. بعض النجوم قريبة من الانفجارات.
  2. التفاعلات النووية داخل النجوم.
  3. فرق درجة حرارة النجوم.

ألوان النجوم في الفضاء

يوجد العديد من النجوم الموجودة في السماء ، ويختلف كل نجم في لونه عن النجم الآخر ، وهذا الاختلاف يعود إلى بعض العوامل ، وأسباب مختلفة ، ومن أبرز هذه العوامل ارتفاع درجة حرارة النجم في السماء وألوان النجوم الموجودة في السماء:

  • اللون الأزرق يسمى دافئ.
  • اللون الأحمر يسمى بارد.
  • اللون الأصفر يسمى الشمس.
  • اللون الأحمر هو النجوم القريبة من الشمس.

تعتبر هذه الألوان من أهم ألوان النجوم التي توجد في السماء ، ونجد من يجهل هذه الألوان ، والأسباب التي أدت إلى اختلاف ألوان النجوم من نجمة إلى أخرى ، وأن هناك قام عدد من العلماء بشرح هذه الظاهرة.

يشع النجم الأخضر في منتصف طيف الضوء المرئي ، وهذا يعني أنه يبعث بعض الضوء بكل الألوان الموجودة في النجوم ، فيظهر النجم باللون الأبيض ، ويظهر مزيج من جميع الألوان ، تمامًا مثل الشمس. تبعث الكثير من الضوء الأخضر إلى الأرض ، وهناك الكثير ممن يجهلون لون الضوء المشع على الأرض ، لأن البشر يرونها على أنها بيضاء ، والنجوم الأرجواني هي شيء لن تراه العين البشرية أبدًا ، وهذا لأن أعيننا أكثر حساسية للضوء الأزرق ، لأن النجم الذي ينبعث منه ضوء أرجواني يرسل الضوء الأزرق.

لماذا تختلف ألوان النجوم ، كما تختلف ألوان النجوم ، ويأتي ذلك بسبب الاختلاف في قوة التفاعلات النووية فيها ، وهو السبب الرئيسي الذي يؤثر على درجة الحرارة بين النجوم ، وأن النجم الأزرق يعتبر هو النجم. أعلى درجة حرارة ، يليها النجمة الزرقاء التي تميل إلى الأبيض ، ثم الأبيض بالكامل ، ثم الأبيض إلى الأصفر.