هناك شروط لمن تصح نيابته في الحج أن يكون

يشترط لمن يصح نائبه في الحج. سنناقش في هذا المقال إجابة سؤال تربوي من المنهاج السعودي للفصل الدراسي الثاني كما يتناول هذا السؤال. هناك شروط لمن يصح نائبه في الحج ، فالحج واجب عظيم ، وهو ركن من أركان الإسلام الخمسة ، ويفرض على المسلم القادر على أدائه مرة واحدة في العمر ، وهناك شروط كثيرة لازمة لصحة الحج ، وسنتناول هذه الشروط من خلال الأسطر التالية من مقالنا.

يشترط لمن يصح من ينوب عنه الحج

هناك العديد من الخيارات التي قد يتطرق إليها كثير من الأفراد من حيث صحة التمثيل في الحج ، وهي:

  1. – أداء فريضة الحج على نفسه
  2. حارس كتاب الله
  3. من أهل الزكاة
  4. خطباء الدين

والجواب الصحيح هو:

  • – أداء فريضة الحج على نفسه.

شروط الحج عن الغير

وهناك شروط أخرى كثيرة وردت في كتب السنة النبوية تتعلق بأداء فريضة الحج. من بين هذه الشروط ما يلي:

  • أن من كلف غيره بالحج عديم القدر ولا يستطيع أداء مناسك الحج.
  • يحج عن الميت ، إذا أراد غيره أن يحج عنه قبل وفاته.
  • أن نية من يقوم بالحج كانت عند الإحرام ، فلا بد من استدعاء النية عن غيره ، فيقول: (نهي عن فلان وكذا).
  • أن يكون قبل الحج عذر. لا يجوز أن يدفع لنفسه حجة.
  • أخذ الإذن بالحج ، فلا يجوز الحج إلا بإذن من صاحب الحج بالوكالة ، ولكن يجوز بغير إذن في حالة الحج بغير إذنه.
  • يشترط في المندوب في الحج أن يكون مسلمًا بالغًا عاقلًا ، فلا يجوز للصبي أن ينوب عن غيره في أداء فريضة الحج.
  • تكون نفقة الحج على العاجز كلياً أو جزئياً ، من غير الوارث ، فيصرف من ماله في ميراثه.
  • لا يشترط تحديد أجر معين للحج.
  • إذا نهى المندوب عن عذر واحد فقط ، وهو الحج عن غيره ، فلا يصح أن يشركه بحجة أخرى عنه.
  • احرص على عدم تفويت موقف السيارات.
  • يجب أن يلتزم المندوب بالحج لأداء جميع مناسك الحج.

عند الحديث عن سؤال ، هناك شروط لمن يصح وكيله في الحج ، ومعرفة الشروط الأخرى لمندوب الحج ؛ نصل إلى نهاية هذا المقال ونتمنى أن ينال إعجابكم والاستفادة منه.